حالة الطقس
يوم الإثنين
6 فيفري 2023
الساعة: 0:26:54
البيان الكامل لاجتماع مجلس الوزراء اليومبعد دق المستثمرون لناقوس الخطر، الوالي يشهر سيف الحجاج في وجه اطارات مديرية التعمير والبناءانقاذ 03 اشخاص ظلوا عالقين في جبل ببني_ورثيلان سطيف.هذا ما قيل في قرار الغلق المؤقت لمخبر سالم لصناعة الادوية الكائن بالعلمةسكيكدة : بعد جريمة قتل المحامي ، جريمة قتل أخرى مروعة اكتشفت ليلة امس
في ظل الركود الثقافي الجمعوي ، جمعية " النبراس الثقافي" بسطيف تصنع الاستثناء
ثقافة و فن

رغم ما يعيشه القطاع الثقافي في ولاية سطيف خاصة و في  الجزائر عامة من ركود و جمود منذ سنوات بسبب عوامل مختلفة  يصعب شرحها الان، و رغم الطابع المناسباتي الذي تحول  إليه الفعل الثقافي و النشاطات الثقافية في بلادنا،  إلا أن جمعية النبراس الثقافي بسطيف صنعت الاستثناء، و حققت مكاسب ثقافية نوعية، لتصبح في السنوات الأخيرة المنبر العلمي و الثقافي الأول بولاية سطيف دون منازع.

الجمعية برئاسة الأستاذ المثقف و الشاعر الضرير نبيل الغندوسي رسمت لنفسها مسارا ممنهجا و رائدا، حلقت به عاليا في سماء الساحة الثقافية بسطيف والجزائر.


بإصرار و تحدي و ديمومة، تخرج الجمعية في كل مرة بمبادرات و نشاطات ذات اهداف ثقافية و علمية لها انعكاسا كبيرا في ترقية  الساحة الثقافة وتطويرها، و في الحفاظ على الإرث الثقافي و الموروث الشعبي الذي تزخر به بلادنا.

الجمعية لم تؤمن إطلاقا بترويج مقولة، تراجع الشارع الجزائري  عن استهلاك المادة الثقافية والكتاب على وجه الخصوص، لتطرح فكرة أخرى و هي أن العيب في المجتمع المدني، و في ظاهرة نهب الميزانية المخصصة لقطاع الثقافة لا غير.

 تقوم الجمعية بعمل كبير من خلال مشاريعها المفتوحة على طول السنة، و خاصة في مجال التعريف بأعلام منطقة سطيف، و في جمع و توثيق التراث الثقافي للمنطقة، و الاحتفاء بالشعراء و الادباء و المثقفين و الكتّاب، و تنظيم المسابقات الثقافية التي أصبح لها رواج و سمعة وطنية، من خلال الأسماء المشاركة و الفائزة، من داخل و خارج الولاية، لتصبح الجمعية حاملة مشعل الثقافة في كل مجالاتها من الشعر إلى  القصة و الرواية و التأليف.


وفي هذا الاطار فتحت الجمعية أبوابها على مصراعيها لكل الاكاديميين و الباحثين و المهتمين بالفعل الثقافي و التاريخي و التراث المحلي و الموروث الشعبي، و نظمت العديد من الندوات و الملتقيات و الأيام دراسية، كما أصدرت مجموعة من الكتب و المنشورات اثرت بها الساحة الثقافية و العلمية بالجزائر،

الجمعية آمنت بصدق أن للثقافة  أهمية كبيرة  في نشر الوعي الاجتماعي وتعميق الحس الفني، و عملت  بذلك على نشر الفعل الثقافي، الذي له انعكاس مباشر على سلوك المواطن  و تمدنه و تحضره.


للجمعية نشاطات متنوعة على مدار السنة، و لها أيضا الكثير من الإصدارات  و المنشورات منها :

- كتاب يظم أشغال و محاضرات الملتقى العربي الأول " الجازية " للحكاية الشعبية المنظم من طرف جمعية النبراس الثقافي لولاية سطيف شهر أكتوبر سنة 2018.

- كتاب المسيرة الحضارية للشيخ رابح مدور الذي يدخل ضمن سلسلة سير و تراجم علماء مدينة سطيف.

- كتاب مآثر الثورة التحريرية في منطقة سطيف و هو ما تام تناوله في اشغال الملتقى الوطني الذي نظمته الجمعية بمناسبة يوم الشهيد 18 فيفري سنة 2022، و جمع مادته الدكتور الباحث كمال خليل.

- رواية فوق الحضيض للروائي بوشنتوف ادريس و هي الرواية الفائزة بجائزة النبراس الوطنية للابداع الادبي سنة 2021.

- مجموعة شعرية بعنوان رفوف الذاكرة للشاعرة جميلة عظيمي زيدان.

- ديوان هادي الأرواح و هي قصائد في الشعر الشعبي للشاعر الطيب قتال.

- بستان الحروف و هو مجموعة من القصائد الشعبية للشاعر عاشور دبشون.

- جموعة القصائد الفائزة بجائزة النبراس الوطنية للابداع الادبي في الشعر الشعبي ، و قد طبع هذا الكتاب للمرة الثالثة  سنة 2022.

 تحية لكل القائمين على جمعية النبراس الثقافي و تحية خاصة للأستاذ نبيل الغندوسي على جهده الكبير، المتواصل في إثراء الساحة الثقافية الوطنية وإخراجها من دائرة الركود و الجمود و المراوحة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــ عاشور جلابي / صوت سطيف

 

 

تم تصفح هذه الصفحة 860 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
والي سطيف و الكورونا ؟إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions