حالة الطقس
يوم الخميس
30 جوان 2022
الساعة: 5:01:22
التماس 03 سنوات حبسا نافذا في حق الدركي السابق محمد بن حليمةتطوير الرقمنة في الجزائر يتصدر أشغال اجتماع الحكومةالأخبار الكاذبة.. الحبس المؤقت ل 3 متهمين والرقابة القضائية لآخرينعودة باخرة "طاسيلي 2" شبه فارغة من مرسيليا: عملية مدبرة بتواطؤ من مسؤولي مؤسسة النقل البحريعام حبس نافذ لمنتخبين وموظفة وصاحب كشك خدمات بعام حبس نافذ لكل منهم ببلدية صالح باي
هؤلاء أتعس الناس هذا اليوم ، فهيهات أن يتساوى السفح مع القمة .
صوت سطيف الحر

 

 قد تكون له أخطاء ، جَلَّ مَن لا يُخطئ ، و قد يختلف معه الكثير في قراراته  ، و لكنه  رجلا من طينة الكبار ، رافق الحراك و تعهد بأن لا تسيل قطرة دم واحدة و وفى بعهده رغم الدسائس و العقبات من أعداء الداخل و الخارج .

أستطاع بصبره و حنكته و حبه للوطن أن يطفئ  نار الفتنة  و يجنب الجزائر عشرية حمراء جديدة أرادتها العصابة ، و رفضها القايد صالح.

اليوم سيكتب الشعب رسالته ، واضحة لا لبس فيها ، سيقول فيها نحن شعب لا نتنكر لمآثر الرجال ، سيكتب الشعب أن من يريد أن يذكره التاريخ بخير عليه أن يكون في مصاف الشعب ، يخدمه بصدق ، يحقق مطالبه دون خبث و لا مراوغة .

أسفي اليوم  على من كان يشتم و يسب و ينعت فقيد الجزائر بأقبح الصفات ، أتمنى أن يعرفوا اليوم  قيمته حتى و لو بعد فوات الآوان ، فقد كان رجل يشهد له الكثير بحبه للوطن ، عجز من كان قبله أن يفعلوا ما فعله..رجل رسم طريق الجزائر و رفض المساومة و الرضوخ و كل الضغوط ولم يخضع لأحد..مات في منزله و بلباسه العسكري..

فشتان ما بين الثرى والثريا وهيهات أن يتساوى السفح مع القمة ، أنظروا كيف خرج الشعب اليوم لتوديعه ، ستكون رسالة أخرى لأتعس الناس هذا اليوم ، جنازة طلبها بوتفليقة فأخذها القايد صالح ، و فخر طلبه خالد نزار فأخذه القايد صالح أيضا .

بوتفليقة و نزار هم  اليوم أتعس الجزائريين ، فالأول خان الأمانة و باع الوطن ، و الثاني قتل شعبه و حارب الدين و زرع الفتنة بين الجزائريين ، هو التاريخ  سينصف الجميع ، بوتفليقة ستلاحقه اللعنات و نزار له الخزي و العار  و القايد صالح  سيحظى بالمجد و المرتبة الرفيعة التي يستحقها كل من أحب الوطن و عمل لصالح الشعب.

رحم الله  فقيد الجزائر"أحمد قايد صالح" و رحم الله كل شهداء الجزائر.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ عاشور جلابي / صوت سطيف.



تم تصفح هذه الصفحة 13454 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
والي سطيف و الكورونا ؟إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions