حالة الطقس
يوم الثلاثاء
27 جويلية 2021
الساعة: 22:15:40
بعد حادثة تحرش مدرب الفئات الصغرى لوفاق سطيف بأحد اللاعبين البراعم ، سرار يوضح .مدير معهد باستور يتحدث عن نسبة نجاعة اللقاح بالجزائر ضد المتحور دلتاهذا ما قاله مدير المستشفى الجامعي سطيف نورالدين عطوي لصوت سطيف بعد حادثة الاكسجينأكثر من 40 حالة وفاة نصفها مؤكد بتحاليل PCR بمستشفيات الولاية خلال 24 ساعة الأخيرةالطالبة "هديل عياط" من عين الكبيرة، من الرسوب الى التألق في شهادة البكالوريا
سطيف ، بعد فاجعة بوعنداس ،هل يكفي إقالة مدير التربية و مساعديه ؟
صوت سطيف الحر

 

كنت في كل مرة أريد الكتابة عن الفساد المعشش في  مديرية التربية بسطيف ، أسأل نفسي ، هل يوجد مسؤول شهم يبادر بإصلاح الوضع بعد كل هذا الكم الهائل من الإهمال و الفساد و المناكر؟

كنا نكتب و كأننا نتوسل لإصلاح و إنقاذ ما يمكن إنقاذه ، كتبنا بطريقة مباشرة عن الصفقات المشبوهة ، عن التلاعب بنتائج التوظيف ، عن المحسوبية و الانتقائية في حركة الموظفين و كيف كانت تجرى تحت الطاولة بعد إنتهاء الآجال ، تكلمنا و نشرنا بالصوت و الصورة الاهمال  الذي طال عديد المؤسسات التربوية حتى بوسط المدينة سطيف ، فما بالك في البلديات و القرى ، قلنا أن بعض الأشخاص في أعلى هرم مديرية التربية بسطيف لا يشرفون القطاع لمحدودية تكوينهم و سوابقهم المعروفة ، نشرنا فيديوهات لبعض الاطارات و مفتشين تعرضوا للحقرة و التهميش فاختاروا التقاعد الإرادي عوض العمل في وسط متعفن ،نشرنا صور لبعض المؤسسات و التشققات التي طالت الحجرات ، و انعدام التدفئة في بعض المؤسسات ، و نقص الوسائل و حتى الكراسي في الاقسام ، ووووو أرشيف صوت سطيف شاهد على ذلك ، لكن للأسف كان يقولون أننا نفتعل المشاكل و أن كل شيء على ما يرام ، و نحن مجرد أقلام مأجورة تعمل لمصالح معينة ؟ .

للأسف .. كنا ندرك حجم الخطورة و لكن لم نكن نتوقع إطلاقا أن تصل إلى حد موت أحد أبنائنا في مرحاض مؤسسة عمومية ، إنها الفاجعة .

الآن و قد حدث ما حدث ، من  واجبنا طرح سؤال أخر ، هل يكفي إقالة مدير التربية بسطيف و مساعديه المسؤولين على هذه الحادثة و على ما آل إليه الوضع ؟  

 الجواب، طبعا لا يكفي، فسطيف و مديريتها للتربية خدعوهم بقولهم حسناء *** والغواني يغرهن الثناء ،نعم نسبوا نسبة النجاحات في مختلف الامتحانات لشخصهم ، و الكل يعلم أن هذه النسبة ترجع لعدة عوامل لا علاقة لها بشخص مدير التربية ، و الدليل على ذلك التباين في هذه النسبة ذاتها من مؤسسة لأخرى حتى داخل نفس المدينة .

لا يكفي سادتي إقالة مدير التربية و مساعديه ، الوضع يتطلب إعادة ترتيب بيت المديرية و رفع اليد عن تهميش الكفاءات و منح الوظائف العليا داخل المديرية لمن يستحقها بالتعيين و ليس بالتكليف .

الجرح عميق في مديرية التربية بسطيف ، و الأمر يتطلب عملية جراحية عميقة ، و ليس عملية تجميل فقط.

 ــــــــــــــــــــــــــــــــــ عاشور جلابي / صوت سطيف.

تم تصفح هذه الصفحة 9733 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
والي سطيف و الكورونا ؟إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions