حالة الطقس
يوم الثلاثاء
27 جويلية 2021
الساعة: 21:31:05
بعد حادثة تحرش مدرب الفئات الصغرى لوفاق سطيف بأحد اللاعبين البراعم ، سرار يوضح .مدير معهد باستور يتحدث عن نسبة نجاعة اللقاح بالجزائر ضد المتحور دلتاهذا ما قاله مدير المستشفى الجامعي سطيف نورالدين عطوي لصوت سطيف بعد حادثة الاكسجينأكثر من 40 حالة وفاة نصفها مؤكد بتحاليل PCR بمستشفيات الولاية خلال 24 ساعة الأخيرةالطالبة "هديل عياط" من عين الكبيرة، من الرسوب الى التألق في شهادة البكالوريا
صوت سطيف في عيادة الحاجة عتيقة أشهر معالجة لكساح الاطفال بالكي.
روبرتاج

 

اسمها و منزلها و قدراتها أشهر من نار على علم  ببلدية بنى عزيز و المناطق المجاورة .

كساح الاطفال المرض الذى يخيف الامهات .

انها الحاجة " عتيقة"  العجوز المشهورة بعلاج  مرض " الحل"  الذى يصيب الاطفال الصغار و يسمى طبيا بمرض "كساح الاطفال" " Le rachitisme"  و هو يصيب العظام فيختل نظام النمو ثم تشوه  في الهيكل العظمي للطفل مع مرور الوقت ، و تظهر اعراضه بكبر او صغر حجم الراس او اعوجاجه ، تقوس عظام الساقين سواء الى الداخل او الخارج ، تقوس القفص الصدري الى الداخل أو بروزه إلى الخارج ، التأخر الكبير في المشي ، جحوظ العينين ....ألخ و هذا كله معروف لدى الاطباء و لدى جميع الامهات .

25 سنة من العلاج  وتوارث للمهنة الام عن امها.

الحاجة عتيقة تمارس مهنتها بوسائل بسيطة جدا و هي الحنة ، القطران ، و منجل نحاسي ، تقوم بدهن مكان الكى بالحنة الخضراء المرحية و القطران  ثم  الكى بواسطة سلك نحاسي موضوع على موقد ناري و تستمر فترة العلاج  اسبوع كامل بمعدل مرة واحدة في اليوم تقوم فيها  الحاجة عتيقة بعملية الكى بدقة و خفة دون ترك أثار تشويه على مكان الكى.
و قد اخبرنا ابن الحاجة عتيقة و هو المكلف بتنظيم الدخول و الخروج و احترام الطابور أن والدته ورثت هذه المهنة عن والدتها و بدأت في ممارستها بعد وفاة امها سنة 1991 ، و منذ ذلك التاريخ لم تنقطع عنها الا في حالة المرض الشديد ، كما ان ابن الحاجة عتيقة يقوم احيانا بمساعدة امه في حالة ما إذا كان مرافق الطفل المريض الاب و ليس الام .
و حسب ترقيم السيارات التي كانت امام بيت الحاجة عتيقة فإن زوارها من جميع انحاء الوطن ألتقينا بعضهم و حدثونا أن الشفاء بيد الله و لكنهم يثقون  كثيرا في الحاجة عتيقة  و الكثير منهم جرب ذلك سواء في عائلته أو مع احد اقربائه ، و قد حدثنا احد جيران العجوز أن هناك من يقصدها من خارج الوطن و خاصة من الجالية الجزائرية بالمهجر ، و منذ ايام فقط حضر اليها رعية سوري مع طفليه الصغيرين المريضين ، و حدثنا الزوار عن عدة حالات تماثلت للشفاء على يدها .

200 دج للزيارة و العلاج يتطلب اسبوع كامل.

أما عن تكلفة العلاج فهي في حدود 200 دج في كل زيارة ، و منهم من يدفع أكثر او اقل ، و منهم حتى من يعالج بدون دفع تكاليف اذا كان لا يملك ثمن العلاج.
المعالجة عند العجوز لا تتم بموعد مسبق و انما حسب قائمة يتم اعدادها يوميا بترتيب تسلسلي لمن يحضر اولا ، حيث يبدأ التسجيل في القائمة بعد صلاة الفجر ، و تبدا العجوز في استقبال المرضى من الصباح حتى الانتهاء من معالجة جميع مرضاها الذين يكونون دائما بالعشرات.
عيادة العجوز بسيطة جدا و هي كوخ في اسفل العمارة  بالطوب و القرميد  و لا يوجد ايضا مكان للانتظار امام العمارة و يبقى المرضى معرضون للبرد و المطر شتاء و  حرارة الشمس صيفا ،  و يناشد ابن الحاجة عتيقة السلطات المحلية ببلدية بنى عزيز الترخيص بوضع و لو مضلة حديدية مغطاة امام العمارة.
عاشور جلابي / صوت سطيف. 

تم تصفح هذه الصفحة 29740 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
والي سطيف و الكورونا ؟إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions